Browse results

You are looking at 1 - 10 of 7,120 items for

  • Primary Language: Arabic x
  • Search level: All x
Clear All
[Kitāb Ṭayf al-Khayāl : A New Edition of Ibn Dāniyāl's Work on Life in Middle Ages Cairo]
ينقلنا كتاب طيف الخيال إلى عالم سحري لم يخطر على بالنا وجوده قط: عالم القاهرة السري في القرون الوسطى. حيث يقدم لنا سردية تاريخية مغايرة تمامًا للتاريخ الرسمي المعتاد الذي يهيمن عليه السلاطين والأمراء والعلماء والأكابر ، ليحتل العامة البسطاء صدارة المشهد، وعبر بابات ابن دنيال يمكننا التلصص على تفاصيل حياتهم ومعتقداتهم، والطريقة التي رأوا بها حكامهم، ومساخرهم التي لا حد لها، فضلًا عن ألوان المتع السريّة التي مارسوها بشراهة منقطعة النظير. نُشرت بابات ابن دانيال عدة مرات من قبل، في نشرات منقوصة وغير مشروحة، حيث تحرّج المحققون من إيراد مقاطع كاملة من البابات بحجة إسرافها في البذاءة وعدم ملاءمتها للذوق العام! ولأول مرّة بعد أكثر من قرن منذ اكتشاف جورج جاكوب لمخطوطات الكتاب يتم نشر مسرحيات الظل الثلاث لابن دانيال كاملة بلا حذف في طبعة نقدية مميزة معتنى بها ،تشتمل على شروح وكشافات تحليلية فريدة . تُبرز أهميتها وتُمهد الطريق أمام الباحثين لتقديم مزيد من الدراسات العلمية عن بابات ابن دانيال بالغة الثراء.


Kitāb Ṭayf al-Khayāl transports us to a magical world previously unknown to us: the secret Cairo in the Middle Ages. It presents an entirely different historical narrative from the conventional history dominated by sultans, princes, scholars, and elites. Instead, it brings the common people, the ordinary, to the forefront. Through the writings of Ibn Dāniyāl, we get a glimpse into the details of their lives, beliefs, how they perceived their rulers, and the boundless extravagances they indulged in, along with the secretive pleasures they passionately pursued. Babat Ibn Daniyal has been published multiple times before, in incomplete and unexplained editions, with investigators hesitating to include complete sections, citing their explicit content and perceived impropriety
كتاب الأنوار القدسية في بيان آداب العبودية هو نسخة من النص العربي للمتصوف المصري عبد الوهاب الشعراني الذي يعود إلى القرن السادس عشر. يعتبر النص من نواحٍ عديدة مقدمة للعديد من الموضوعات المركزية لآراء الشعراني ومدرسته الصوفية الكبيرة، حول موضوعات مثل النظرية الشرعية، والعلاقة بين الشرع والتصوف، وعلاقة المريد بالشيخ، وأخلاق كل منهما، وما إلى ذلك. فهو يوضح لنا تطور أفكار الشعراني في وقت مبكر نسبيًا، قبل أن يتم التوسع فيها في أعمال لاحقة.
اكتشف المحرر مخطوطة جديدة توفر قراءة أكثر صحة للنص، وتحل عددًا من المشاكل في النسخ المنشورة سابقًا، وباستخدام هذه المخطوطة كنص أساسي، بالإضافة إلى النسخ الأخرى الموجودة، أعاد المحرر تحرير هذا العمل بهدف توفير نسخة متفوقة وصحيحة من الكتاب للمرة الأولى.


Al-Anwār al-Qudsiyya fī Bayān Ādāb al-ʿUbūdiyya is an edition of the Arabic text of an early work of the sixteenth century Egyptian Sufi ʿAbd al-Wahhāb al-Shaʿrānī (d. 973 H/1565 CE). The text can be considered as an introduction to many of the central themes of his large corpus on subjects like legal theory, the relationship between law and Sufism, the master-shaykh relationship, and ethics. It shows us the development of al-Shaʿrānī's ideas in his early careeer, before building on them in later works.
The editor has discovered another manuscript that provides a more correct reading of the text, resolving a number of problems in the previously published versions. Using this new manuscript as the base text along with other existing witnesses, this critical edition provides the first comprehensive and complete version of this important text.
[Exegesis of Sūrat al-Fatḥ by the scholar Muḥammad Abū al-Surūr al-Bakrī al-Ṣiddīqī (d. 1007H/1598 CE)]
هذا الكتاب عبارة عن تحقيق علمي لـ«تفسير سورة الفتح» للمفسّر محمّد أبي السرور البكريّ الصدّيقيّ، العلّامة الصوفيّ المصريّ البارز في القرن السادس عشر للميلاد. يشمل هذا الكتاب أيضًا السيرة الذاتيّة للمفسّر وأسرته، آل البكريّ الصدّيقيّ. يعتمد هذا الكتاب على مخطوطةٍ تُوجد النُّسخة الأَصليّة لها في المكتبة السُّلَيْمانيّة في إسطنبول. يمثّل هذا التفسير مدرسةً في الفكر الإسلاميّ لم يُكتَب عنها كثيرًا والتي اهتمّ بها في ذلك العصر العُلماء بتأييد سلاطين الخلافة العثمانيّة. يقدّم الكتاب النصّ العربيّ الأصليّ للمخطوطة مع تحقيق وتعليق، إضافةً إلى ملخّص باللغة الإنجليزيّة.


This is a scholarly edition of Muḥammad Abū al-Surūr al-Bakrī al-Ṣiddīqī’s Exegesis of Sūrat al-Fatḥ. Al-Ṣiddīqī was a prominent Sufi scholar in Ottoman Egypt in the 16th century. The edition includes a biography and family history of its author. The book is based on a unique manuscript found in the Süleymaniye Library in Istanbul and represents a lesser-explored philosophical school of thought within Islam, which enjoyed the patronage and endorsement of the Ottoman caliphate of the time. It presents the original Arabic text and a commentary in Arabic, as well as an English introduction.
تعُد الأسدية منطلقا لمدوّنة سحنون في الفقه المالكي. وينسب فهرس مكتبة رقاّدة بالقيروان ثلاث قطع مخطوطة إلى الأسدية. فحصنا هذه القطع من ناحية المنهج، فشككنا في صحةّ تلك النسبة ، ثم حققناها، فتبين أنها لم تكن من الأسدية. فهي تمثلّ رواية أسد بن الفرات لكتاب الأصل عن محمدّ بن الحسن الشيباني، وتهمّ الفقه الحنفي . <\br> هذه القطع هي فريدة من نوعها، وهي تتجاوز في قيمتها الأسدية ذاتها. ولتحقيق هذه القطع، قمنا بمقارنتها بالنصّ المنشور لكتاب الأصل الذي اعتمد فيه المحقّق على مخطوطات متأخّرة، بخلاف مخطوطات القيروان التي تعود إلى القرن 3هـ/9م، كما قارنّاها بكتاب الكافي في الفقه للحاكم الشهيد وكتاب المبسوط للسرخسي، وكذلك بمدوّنة سحنون.<\br>

The Asadiyya is considered to be the foundation of Saḥnūn's Mudawwana, one of the most important works of the Malikī school of jurisprudence. The catalog of the Raqqada Library in Kairouan attributes three manuscript fragments to the Asadiyya. This work examines these fragments from a methodological point of view, since the validity of that attribution is questionable. From the edition by Nejmeddine Hentati, it becomes clear that they do not belong to the Asadiyya. These are rather witnesses of the scholarly transmissions of Asad b. al-Furāt from Muḥammad b. al-Ḥasan al-Shaybānī, and they contain Ḥanafī jurisprudence.
These fragments are unique, and their importance stretches beyond the Asadiyya. For the edition, Hentati relied on al-Ḥākim al-Shahīd's compendium in al-Kāfī fī l-fiqh, as well as on al-Sarakhsī al-Mabsūṭ, which is a commentary on this compendium. Hentati also compared these fragments to Saḥnūn's Mudawwana.